Print this page

انفجارات واطلاق صواريخ على قاعدتين جويتين في العراق

Tuesday, 28 July 2020 11:44

انفجارات واطلاق صواريخ على قاعدتين جويتين في العراق
دون تحديد سبب الانفجارين في قاعدة سبايكر، الجيش العراقي يعلن سقوط ثلاثة صواريخ على قاعدة التاجي التي تضم جنودا من قوات التحالف بقيادة واشنطن.
بصمات داعش ممكنة في تفجيرات سبايكر
بغداد - أعلنت وزارة الدفاع العراقية أن انفجارين وقعا في ساعة متأخرة من ليل الإثنين داخل قاعدة سبايكر الجوية بمحافظة صلاح الدين (شمال) حيث تنتشر قوات من الجيش.
كما قال الجيش العراقي مساء الإثنين إن "أضرارا كبيرة" لحقت بطائرة عسكرية جراء هجوم صاروخي استهدف قاعدة التاجي العسكرية والتي تضم جنودا أميركيين شمالي العاصمة بغداد.
وقالت خلية الإعلام الأمني التابعة لوزارة الدفاع في بيان إنه "في تمام الساعة 11 مساء بتوقيت بغداد حدث انفجاران في قاعدة الشهيد ماجد التميمي (سبايكر) الجوية في محافظة صلاح الدين".
وأضافت ان "فرق الدفاع المدني تمكنت من السيطرة على حريق نجم عن الانفجارين مع عدم وجود خسائر بالأشخاص".
ولم يتطرق الجيش لسبب الانفجارين. ولم تعلن أية جهة على الفور مسؤوليتها عن الانفجارين.
وزادت خلال الأشهر الأخيرة وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من تنظيم داعش لا سيما في المنطقة بين محافظتي كركوك وصلاح الدين وديالى (شرق) المعروفة باسم "مثلث الموت".
الى ذلك أعلن الجيش العراقي مساء الإثنين أن 3 صواريخ كاتيوشا استهدفت قاعدة التاجي العسكرية شمالي بغداد ما ألحق أضرارا بطائرة مروحية.
ولم تتبن أية جهة على الفور هذا الهجوم.
وانتشر نحو 5 آلاف جندي أميركي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق ضمن التحالف الدولي لمحاربة "داعش" ولا توجد إحصائية حديثة بشأن عدد هذه القوات حاليا.
وتضم قاعدة التاجي قوات أميركية وهي عرضة لهجمات صاروخية متكررة منذ مطلع العام الجاري.
وتزايدت وتيرة هذه الهجمات منذ اغتيال قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني والقيادي بهيئة الحشد الشعبي العراقية أبومهدي المهندس في غارة جوية أميركية ببغداد في 3 يناير/كانون الثاني الماضي.
وتتهم واشنطن كتائب حزب الله العراقي وفصائل أخرى مقربة من إيران بالوقوف وراء الهجمات.
وانسحبت القوات الأميركية من 7 مواقع وقواعد عسكرية في عموم العراق على مدى الأشهر الماضية في إطار عملية "إعادة تموضع".
https://bit.ly/2DcP3Zc